‫الرئيسية‬ رياضة امضاء تعليمة وزارية مشتركة تتضمن تدابير توظيف حاملي شهادة الدكتوراه

امضاء تعليمة وزارية مشتركة تتضمن تدابير توظيف حاملي شهادة الدكتوراه

 تم اليوم الأربعاء بالجزائر العاصمة إمضاء تعليمة وزارية مشتركة تتضمن التدابير الخاصة بتوظيف حاملي شهادة الدكتوراه في المؤسسات الاقتصادية والإدارات العمومية.

وقد وقع على هذه التعليمة كل من وزير التعليم العالي والبحث العلمي، عبد الباقي بن زيان، و ووزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، عبد الرحمان لحفاية، وكذا المدير العام للوظيفة العمومية والإصلاح الإداري، بلقاسم بوشمال، بحضور إطارات من الوزارتين.

وبهذه المناسبة، أكد  بن زيان أن هذا اللقاء يعد “ثمرة جهد وعمل مشترك وتنسيق ما بين القطاعات المختلفة ليبرز أوجه التكامل الحكومي في تبني خطوات عملية لدراسة التكفل بتشغيلية فئة حاملي شهادة الدكتوراه”.

وأضاف الوزير أنه “لأول مرة، يتم التوصل إلى إطار عملي يتم بموجبه توظيف هذه الفئة في مختلف المؤسسات الاقتصادية والإدارات العمومية”، كما “يعكس هذا العمل المشترك بين عدة قطاعات أساليب الحوكمة الجديدة المعتمدة من طرف الحكومة في إدارة الشأن العام وقضايا المواطنين”.

وأشار إلى أن “إعداد هذه التعليمة جاء بعد سلسلة من جلسات العمل المتعددة والمتعاقبة التي قام بها فوج عمل قطاعي مشترك على مستوى الوزارة لدراسة التكفل بتشغيلية شريحة حاملي شهادة الدكتوراه من خلال اشراك الدوائر الوزارية المعنية، من بينها الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، الطاقة، الصناعة، العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي وكذا الوزارة المنتدبة لدى الوزير الاول المكلفة بالمؤسسات المصغرة، الى جانب المديرية العامة للوظيفة العمومية والاصلاح الاداري”.

وأبرز الوزير أن استحداث هذا الفضاء شكل “اطارا لتقديم مقترحات بخصوص وضع آليات وإجراءات قانونية جديدة من أجل توسيع منافذ تشغيلية حاملي شهادة الدكتوراه والبحث عن صيغ وآفاق جديدة لتوظيفهم وادماجهم في سوق العمل”.

وأكد أن “هذه التعليمة التي سيسري تطبيقها مباشرة بعد توقيعها، ستزود الإدارات والمؤسسات العمومية والمؤسسات الاقتصادية العمومية والخاصة بكفاءات عالية التكوين والمهارات في عديد الميادين والتخصصات العلمية والتكنولوجية، وهو ما يعمل دون شك على تطويرها وتحسين حوكمتها وتسييرها وأدائها”.

وأضاف أنه بإمضاء هذه التعليمة “سنسهم بشكل عملي في إتاحة الفرصة لفئة حاملي شهادة الدكتوراه للحصول على وظيفة وسنساعد دون شك الجامعة الجزائرية على تحقيق رهاناتها وتحدياتها الحاضرة والمستقبلية، خاصة فيما يتعلق بمخرجاتها وتفاعلها على المحيط الاقتصادي والاجتماعي والمساهمة في تحقيق التنمية المستدامة”.

من جهة أخرى، أكد  بن زيان أن قطاعه التزم بالسعي لدى الجهات المختصة لتوفير مناصب عمل على مستوى المؤسسات الجامعية من خلال تخصيص 1.655 منصب للتوظيف الخارجي للالتحاق برتبة أستاذ مساعد صنف “ب” وكذا تخصيص أزيد من 400 منصب للالتحاق برتبة استاذ مساعد استشفائي صنف “ب”.

من جهته، أكد  لحفاية في تصريح للصحافة على “أهمية هذه التعليمة الوزارية المشتركة لتوظيف حاملي شهادة الدكتوراه، وذلك في اطار عمل حكومي منسق”، معتبرا أن هذا الانجاز يعد “لبنة اضافية لتعزيز النظرة الاستراتيجية للحكومة في اطار بناء الجزائر الجديدة”.

 

مجتمع

‫شاهد أيضًا‬

الجزائر تسعى لاحتواء أزمة “سدّ النهضة”

أكد وزير الخارجية والجالية الوطنية بالخارج رمطان لعمامرة، هذا الثلاثاء، أنّ الجزائر تعمل ج…